خشونة الركبة - تأكل الغضاريف

خشونة الركبة - تأكل الغضاريف

خشونة الركبة - تآكل الغضاريف

 

 مفصل الركبة هو أكبر مفصل في الجسم وهو مفصل بين أطول عظمتين في الجسم ويؤدي وظائف هامة في أغلب أنشطتنا الحركية مثل الوقوف والمشي وصعود ونزول السلم ..ألخ.

 

وتؤدي الضغوط المستمرة علي مفصل الركبة أو / وإصابات الركبة أو / والسمنة وخاصة مع تقدم السن إلي خشونة الركبة حيث يتحول غضروف الركبة الناعم الأملس الذي يسمح بحركة الركبة بدون أو بأقل احتكاك وبامتصاص الصدمات إلي سطح متآكل خشن و يرق حجمه.

 

وتتعامل عظام الركبة مع هذه التغيرات بالنمو خاصة على أطراف العظمة حيث تتكون نتوءات عظمية وتتكرر نوبات الألم والالتهاب والتورم . ولحسن الحظ يمكن للمريض أن يساعد نفسه عن طريق اتباع التعليمات التالية التي تقلل إجهاد مفصل الركبة وتمنع تزايد الخشونة وبالتالي تقلل من آلام الركبة .

أسباب خشونة الركبة:

 

الوراثة: حيث أثبتت عدة دراسات وجود عوامل وراثيه تساعد على حدوث الخشونة.

 

الوزن الزائد: و هو من أهم العوامل التى تؤدي الى الخشونه فى مصر و العالم العربي و خصوصا فى السيدات. حيث أن الوزن الزائد يمثل حملا زائدا على سطح غضاريف المفصل.

 

تقوس الساقين: حيث يؤدي ذلك الى حدوث تحميل زائد على أجزاء محدده من المفصل.

 

العمر: تزداد الغضاريف ضعفا مع تقدم العمر.

  

جنسالمريض: بعد سن الخمسين تزداد نسبة الإصابة بالخشونة فى السيدات أكثر من الرجال.

 

إصابات الركبة: حدوث إصابات بالركبة مثل الكسور و حدوث قطع بالأربطة أو الغضاريف الهلاليه يساعد على حدوث الخشونه.

 

الإجهاد المتكرر للركبة: مثل الإكثار من هبوط و صعود السلالم و الجلوس لفترات طويلة فى وضع القفرصاء

 

الأمراض الروماتيزمية: مثل الروماتويد و النقرس تؤدي الى الخشونة فى الحالات المتأخرة

 

أعراض خشونة المفاصل:

 

 الألم: وهو الشكوى الأساسية و عادة ما يزداد تدريجيا مع تدهور المرض, و يكون أكثر مع المجهود مثل صعود السلالم. و من المهم تحديد سبب الألم بدقة لوصف العلاج المناسب له, فقد يكون الألم نتيجة أحد العوامل التالية:

إلتهاب الغشاء المبطن للمفصل    

وجود قطع بالغضروف الهلالي

إحتكاك العظام ببعضها

 وجود الزوائد العظمية

 

 تورم بالركبة: نتيجة التهاب الغشاء المبطن للمفصل و ووجود إرتشاح (مياه) بالركبة.

 

 نقص مدى حركة المفصل: بحيث يصبح المريض غير قادر على ثني أو فرد الركبه لآخر مدى لها.

 

التشخيص:

 

عادة ما يتم تشخيص خشونة الركبة بالكشف الدقيق على المريض لتحديد أسباب الألم و درجة تأثر المفصل.  و يكفي عمل أشعات عادية على الركبة للتأكد من صحة التشخيص و درجة الخشونة حيث تظهر الأشعه وجود ضيق فى المسافة بين عظام الركبه نتيجة تآكل الغضاريف بينها و وجود زوائد عظميه ويجب عمل الاشاعات فى الوضع مستلقيا وفى الوضع واقفا وفى الوضع النغقى  كذلك عمل التحاليل الطبية التى تساعد على التشخيص

 

أسباب خشونة الركبة:
خشونة الركبة

مواضيع ذات صله

هل تعانى من الالام بالركبة  او تعرف مريض يعانى من الالام بالركبة

ماهى افضل طريقة استخدمتها لازالة الالام الركبة ؟

علاج ( ادوية او حقن ) ياريت تذكرها

علاج طبيعى

مراهم معينة

اعشاب طبية ياريت تذكرها

علاجات اخرى

Write a comment

Comments: 0
free counters